منتديات اليمن والفجرالجديد



منتديات اليمن والفجرالجديد

سياسي ثقافي اجتماعي ادبي فكاهي / ادب وابداع / نقاش المواضيع الساخنه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

نورتي في حرم متديات اليمن والفجر البعيد

شاطر | 
 

 سيناريو اسقوط صنعاء سري للغايه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راسم غلاك
Admin
avatar

عدد المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 01/05/2010
العمر : 28
الموقع : Hzermot

مُساهمةموضوع: سيناريو اسقوط صنعاء سري للغايه   الخميس أكتوبر 02, 2014 3:21 pm





قال المغرد الإماراتي طامح " إن الخلية الامنية  التي عملت على اسقاط عمران وصنعاء 
 تعمل حالياً  لضرب الحوثي في عقر داره بعد اخذ الهدف
المرجو منهم في دخول صنعاء وتشريد الجناح القبلي العسكري للاخوان في اليمن.
وأضاف طامح في احدث تغريدات له قبل قليل إنه "
 بعد اجتماعات الخلية الامنية في 1يوليو 2014 تم 
الاتفاق على جملة من القضايا أهما اسقاط مدينة
عمران في 7/7 لكسب ولاء قوى الحراك الجنوبي
  و حضر الاجتماع كل من محمد بن زايد دحلان ضاحي والامير متعب
 واحمد علي صالح وطارق محمد صالح ومن الحوثي محمد مفتاح هبره ومجيديع ووزير الدفاع.
وأشار الى أن النقاش تركز على تنامي دور الاخوان في  اليمن واكتساح 
الميدان والسياسة وقبول الشاع لهم مما يهدد تلك القوى المجتمعة بالخطر
في المستقبل و كان الجنرال مجيديع يتحدث عن عقبة الشهيد القشيبي في 
عمران بينما كان يتحدث وزير الدفاع عن العقبة الكبرى 
وهي الجنرال علي محسن ..و كانت شروط اسرة المخلوع صالح لقبول اي تحالف
مستقبلي قبول مرشحهم المستقبلي وهو العميد احمد نجل المخلوع #اليمن
 

وقال إن " صالح هبره ومفتاح كانا حريصين على التحالف المستقبلي 
بين كل الاطراف ضد حزب الاصلاح لكسر شوكته العسكرية والقبلية في
شمال الشمال لليمن وان الحاضرين  أجمعوا على الاستفراد بالجنرال القشيبي
بدايةً ومن ثم اجتياح صنعاء خلال مدةقصيرةاستغلال 
الانشغال بالحرب على تنظيم الدولة في العراق.
وأضاف إن  الحاضرون كلفوا ضاحي خلفان ومسؤل في المخابرات
 الاماراتيةبزيارةسريةإلى اليمن عبر طائرةملكية خاصة للقاء قيادات عسكرية موالية للمخلوع وحوثية وان 
 زيارة ضاحي خلفان كانت لثني قادة عسكريين رفضوا كلام وزير الدفاع اليمني ببيع عمران وصنعاءوبالفعل
 نجح ضاحي خلفان ومسؤل المخابرات.
وأشار الى أنه كان من  المقرر الاستفراد بالقشيبي ومن ثم الجنرال علي محسن 
(جناح أنصار الثورة ) ومن ثم الاستفراد بأسرة آل الاحمر ( القبائل المناصرة للثورة )
وكشف طامح عن عرض محمد بن زايد  على وزير الدفاع والجنرال 
مجيديع مكافأة لاسقاط لواء الجنرال القشيبي  وقدرها 250 مليون دولار مناصفةً بينهما 
 المكافأة المذكورة لوزير الدفاع ومجيديع كانت مقابل منع وحدات 
الجيش الاخرى التدخل لانقاذ اللواء او قائده الجنرال القشيبي.
وقال إنه " تم الاتفاق انه وفي يوم 7/7 يتم اقناع الرئيس هادي 
بالسفر الى المملكة لتدارس الوضع ووزير الدفاع الى الامارات لتدارس 
الوضع ايضاً  سفر الاثنين معاً كان مخططاً لقطع خطوط اتخاذ القرار 
في الوحدات العسكرية الاخرى المنتظرة التوجيهات لفك الحصار عن الجنرال القشيبي
وأضاف طامح الى أنه " تم ادارة معركة عمران واجتياح صنعاء بغرفة 
عمليات مشتركة في صنعاء وبوظبي كانت خلية ادارتها في العاصمة صنعاء تتكون من 
عدة اشخاص.. مشيرا الى أن خلية صنعاء كانت برئاسة (المخلوع صالح ومهدي مقولةورئيس 
هيئة الاركان الاشول ومحمد بن ناجي الشايف والجنرال العرار وعلي مقصع وأبو علي الحاكم)
وأشار الى أن ن يوم اجتياح عمران كان  يوماً مريراً للغاية بعد الخيانة التي 
حصلت من قبل وحدات الشرطة العسكرية ولجنة الوساطة الرئاسية على كل انصار الثورة وكان 
  دور لجنة الوساطة الرئاسية في عمران هو تحقيق تقدم وترتيب صفوف
الحوثيين للإنقضاض على الجنرال القشيبي واللواء 310 مدرع.
وقال طامح إن " الجنرال محسن كان على تواصل كبير مع كل الوحدات العسكرية في 
القوات الجوية والاحتياط وغيرها لانقاذ حليفة القوي الذي كان يترنح امام الجميع
.. وأنه محسن  اتصل بالامير متعب والتويجري واتصل بمحمد بن زايد لانقاذ
الوضع لكنهم كانوا يردون بدوبمالسية سنفعل ذلك حين تتاح لنا الفرصة.
وكشف طامح أن " من شارك في اجتياح عمران هم 
( 3250 من الحرس الخاص التابعة للمخلوع) (150 
خبراءمن الحرس الثوري70 قائد ميداني من
حزب الله5000 مقاتل حوثي
والمشاركين في هذه المعركة من الطرف 
الاخر الجيش والقبائل كانوا قلة امام هذا العدد الهائل 
من الجنود والعتاد الحربي الحديث.
وتابع قائلا إنه بعد اجتياح عمران عاد الرئيس هادي الى اليمن
 وعاد وزير الدفاع الى اليمن بعد استلام المكافأة لوزير
 الدفاع لنجاح خطته في القضاء على القشيبي
و بعد عودة هادي الى #اليمن تلقى عتاباً كبيراً 
من قبل الجنرال محسن وقيادات حزب الاصلاح ومكونات الثورة 
المخلتفة لكنه كان يرد ب(غُدرنا طُعنا.
وأضاف إن  الجنرال محسن انتزع من الرئيس هادي وعداً باستعادة عمران وادخال 
الجيش في معركة حقيقية لردع الحوثيين ولكن وعد الرئيس هادي كان كاذباً 
 ورفع الدعم عن المشتقات النفطية في ذلك التوقيت الحرج كان قرارامن خليةالامارات 
لتجييش الشارع اليمني مع الحليف الجديد الحوثي وانصار المخلوع.
وأشار الى أن اتخاذ القرار  كان في وقت حرج وبنسبة رفع 100% كان كارثياً 
على المواطن اليمني البسيط في ظل ترنح الدولة في القيام بواجباتها بحماية مصالحها و 
اتخاذ القرار كان من قبل الرئيس هادي قراراً فردياً لا علاقة للحكومة به نهائياً وكان 
فقط مجرد شرارة ايقاد الشعلة للثورة الحوثية ضد الدولة.
وقال إن السعودية كانت تعلم بكل مايجري في اليمن عبر مندوبها في 
خليةالامارات الامير متعب وكانت تعمل على تسهيل مرور الحوثيين الى صنعاء لاجل الاخوان .
واضاف الى أن تحليله أن " السعودية لا تملك بعد نظر لهذا الخطر 
المحدق المتمثل في المد الحوثي الرافضي على خاصرة حدودها الجنوبية ولكن ما أعمى بصيرتها هو 
حقدها.



وأشار الى أن  دعم الرئيس هادي لاسكات قيادات في الجيش تطالب بالانتقام 
من قتلة القشيبي بمبلغ كبيرة تعدت سقف ال1 مليون دولار لبعض القادة والضباط .
. مضيفا أن  وزير الدفاع كان يقوم بدور محوري في تهديد الرئيس
 هادي وترغيبه في تنفيذ المخطط الاقليمي بحجة تنفيذ المبادة الخليجية وحمايته من الاخوان.



وقال طامح إن الرئيس هادي ولضعف 
شخصيته كان ينصاع كثيراً لوزيره الخائن وزير الدفاع تحت مبرر خوفه من قلب الطاولة 
عليه وموازين الجيش في يد الاخير .. مضيفأ أنه تغيير وزير الدفاع لكن 
كانت السعوديةوالامارات وامريكا ترفض ذلك القرار بحجة مكافحة الارهاب وتنفيذ كل مايوكل اليه
وأضاف " الرئيس هادي وقع ضحية مؤامرةقذرةمن وزير دفاعه 
الخائن وقد حذرته كثيراً منها وتكلمت كثيراً عن لقائاته بقيادات امنية اماراتية لشر قادم .
وكشف أن اجتياح العاصمة صنعاء شارك فيها 8000 جندي 
حرس جمهوري محسوبين بكل عتادهم على المخلوع صالح
 وبأسلحة نوعية كانت مخزنة في ريمة حميد كما  شارك في 
اجتياح العاصمة12الف من القبائل المنظمه للحوثيين و300من الحرس 
الايراني وحزب الله كانوا خبراء حرب يعملون على تحديدالاهداف ميدانيا.



 شارك في اجتياح صنعاء ( وزير الدفاع اليمني ورئيس الاركان 
وقائد الشرطة العسكرية وقائد قوات الامن الخاصة ورئيس دائرة
 التموين العسكري 1-2  وتكملة من شاركوا في اسقاط صنعاء 
(والمفتش العام للقوات المسلحة ومحمد صالح قائد الجوية سابقاً ومهدي مقولة ) .
وقال إن  الخلية المذكورة كانت  سابقاً هي من تدير الامور في 
صنعاء من معسكر ريمة حميد في سنحان جنوبي صنعاء وأن  
مخيمات اعتصام الحوثيين كانت شكلية بينما كان المخلوع ومعاونية يعملون بكل
 جد على تسليح اعضائهم في شوارع العاصمة والتعاون مع الحوثيين.
وأضاف طامح " المخلوع صالح كان يوزع مبالغ طائلة بشكل يومي لانصاره 
الرافضين التعاون مع الحوثيين لثنيهم على قرارهم وبالفعل اشترى غالبية قيادات حزبه 
 وأن الجنرال مهدي مقوله والجنرال محمد صالح القائد السابق للقوات الجوية كانا 
عليهما مهمة تأمين الجزء الجنوبي من العاصمة صنعاء.
وأشار الى أن " محمد بن ناجي الشايف والشيخ الغادر كانت مهمتهم حشد القبائل 
وتجنيدهم للإنضمام لمليشيات الحوثي على تخوم صنعاء وقطع كل المنافذ عن صنعاء.
وقال طامح إن  الرئيس هادي كان يعلم بما يجري لكن كانت هناك اتصالات 
كثيفة من الامارات والسعودية بطمئنته وان الحوثيين تحت السيطرة 
وسيقومون بهدف بسيط وكان كان على تواصل دائم مع الملك عبد الله لكن الملك
 كان يحيله الى نجلة متعب للتفاهم معه بخصوص خططهم المستقبلية مع الحوثيين.
واضاف طامح إن  نجل المخلوع صالح كان على تواصل كبير مع 
غالبية قيادات قوات الجيش خاصة قوات الحرس الجمهوري 
سابقاً وكان يرسل لهم مبالغ مالية كبيرة 1-2
وقال المغرد طامح إن " نجل المخلوع كان يرسل المبلغ لضباط الجيش 
لاجل رفض اوامر الجنرال لجائفي والرئيس هادي ان حصلت معركة طرفها الجيش ضد الحوثيين.
وأضاف " الرئيس هادي كان يعمل على لعبة المتناقضات والنفاق السياسي
 من تحت الطاولة على كل الاطراف وهو ما أوصل البلد الى هذه الهاوية ..
 مشيرا الى أنه  في يوم 19 سبتمبر الماضي بدأت شرارة الحرب في 
الاحياء الشمالية للعاصمة صنعاء في وادي ظهر وقرية القابل وكانت 
ساعة الصفر من ذاك اليوم  وكانت القيادات الميدانية للحوثيين تتكفل بشراء 
ولائات من الجيش وتخويف الناس من تفجير البيوت ان انقلبوا ضدهم.
 وأشار طامح الى أنه  كانت هناك قيادات عسكرية وطنية تنتظر التوجيهات لكن دون جدوى
 مما اصاب الجميع بالذهول والانهيار و كان الوحيد الذي يعمل على توجيه القادة العسكريين 
بتسليم اسلحتهم هو وزير الدفاع بعذر انه سيأتي من يحل محلهم من وحدات الجيش الاخرى".
وقال "دخل الاخوان في الواجهة لانقاذ ماتبقى من شرف الدولة 
المنتهك في قلب عاصمة الدولة فبدأو بتجنيد اعضائهم ولجان شعبية 
لمساندة الفرقة المدرعة و في 20 سبتمبر اتصل الرئيس هادي 
بالجنرال محسن واليدومي واخبرهم ان المخطط اكبر منهم ونصحهم 
بالانسحاب من ارض المعركة لان الجيش سيخذلهم".
واضاف طامح إن الرئيس هادي كان يحادث الجنرال محسن وهو
 يبكي من الخيانة التي جرت له من وزير الدفاع واطراف 
اقليميةوخارجية وقال انقذوا انفسكم ولا تأبهوا بي وأن  الجنرال محسن صاح في وجهه هادي 
وقال هذا بسبب عجزك ايها العاجز الجبان وكل ما اوصلتنا اليه تتحمل كامل مسؤليته انت اما انا سانقذ الشرفاء".
وأشار الى أن  الجنرال محسن انتقل الى السفارة السعودية ومن 
هناك تم تجهيز له موكب سيارات تابعة للسفارة السعوديةومن ثم انطلق 
الى مأرب فالجوف فالمملكة .. مشيرا الى أن " الجنرال محسن اقنع اليدومي
 ان هادي سلم الدولة للغزاه الجدد وما عليكم الا 
الحفاظ على صفوفكم وتراصكم لمرحلة قادمة سيحتاجكم اليمن فيها".
وقال " بعد انسحاب الفرقة واللجان الشعبية غادر الشيخ 
الزنداني العاصمة صنعاء متجهاً الى الجوف ".
مضيفا  "تحليلي كان قرار الاخوان في اليمن الانسحاب من ارض ا
لمعركة كشف للعالم ان الجيش بدون محسن لا يوجد جيش وان الدولة 
بدون الاخوان لا توجد دولة وأن من خرج من هذه
 المعركة المنتصرهم الاصلاح في حفاظهم على ارواح البشر من
اليمنيين وتغليب مصلحة اليمن العليا من القتال والحرب الطائفية".
واشار الى أنه "بعد انسحاب الاصلاح من ارض المواجهة جن 
جنون محمد بن زايد وقال هؤلاء هم المنتصرين ونحن المهزومين 
يجب ان نقضي عليهم لا ان نقضي على الدولة  واجاب عمار محمد 
صالح وقال سنقضي عليهم عندما يكون الرئيس القادم مننا وليس رئيس 
توافقي في اشارة الى ترشيح احمد علي لانتخابات الرئاسة القادمة".
وقال إن " تسليم الجيش لسلاحه الثقيل للحوثيين هو جائزتهم على 
القضاء على الاخوان في العاصمة وعمران وسيكون وبالاً عليهم 
عما قريب وستذكرون كلامي مؤكدا في آخر تغريداته المثيره للجدل 
"الخلية اشترطت ان يكون تسليم السلاح الثقيل للحرس الخاص 
جناح صالح والحوثيين وافقوا في بداية الامر والان يرفضون الانصياع لاتفاقهم مع الخلية".
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://anadare.alafdal.net
 
سيناريو اسقوط صنعاء سري للغايه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اليمن والفجرالجديد :: القسم العام :: الاخبار اليمنيه-
انتقل الى: