بداية غير موفقة لأنصار الله
معظم قيادات أنصار الله يدينون ما حدث لقناة سهيل وبعض قيادات الاصلاح ويعلنون التضامن، كفى سخفاً بعقول الناس- انتم قيادات وأنتم من يصدرالأوامر والنهي ام أنكم لستم قادرين على التحكم بانصاركم.
وقد تكون بدء للممارسات القامعة للإصلاحيين ولكن بحجة عدم القصد او الدراية. لا تدينوا اي ممارسات ولكن قوموا بضبط مليشياتكم الشعبية قبل حدوث الكوارث.
كما كنا دائماً نؤمن ان أنصار الله هم جزء من هذ الوطن وله حق كما عليه واجب وندين اي ممارسات ضدهم. وها هم بالأمس ينتقمون من أعدائهم. ويكفي. كنت أتوقع ان يرسخوا مبادئ بديلة عن تلك التي عرفناها عن صالح وأحزاب اللقاء المشترك ولكن يبدو أنكم لستم أفضل حال منهم.
حزين على وضع الاخوان وبقية القوى السياسية ولكن حزين اكثر على أنكم ستقودون البلاد بهذه السياسة المبتذلة.
وبالتأكيد ستفشلون اذا ما عدلتم.
اعملوا ما شئتم ولكن على الأقل احترموا قدسية الانسان وتعايشوا فعليا مع الأطراف الاخرى.



     


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ